الرئيسية / التكنولوجيا والمخترعات / الطباعة ثلاثية الأبعاد (3D)

الطباعة ثلاثية الأبعاد (3D)

الطباعة ثلاثية الأبعاد (3D)

الطباعة ثلاثية الأبعاد (3D)

الطباعة ثلاثية الأبعاد (3D) هي تقنية جديدة مثيرة للغاية التي تغير وجه التصنيع الحديثة.تعتبر من أهم تقنيات العصر الحديث والتي سوف تغير مفهوم الطباعه والتصنيع ألى الأبد  ومن المرجح أن يزداد التأثير التحويلي لهذه التكنولوجيا على الطريقة التي ننتج بها الأشياء مع استمرار تطورها. أصبحت الطباعة ثلاثية الأبعاد، أو التصنيع الإضافي، أكثر وضوحا بشكل ملحوظ فيالسنوات القليلة الماضية، شهدنا زيادة هائلة في اهتمام وسائل الإعلام المحيطة بالطباعة ثلاثية الأبعاد، حيث أدت التطورات التقنية الجديدة إلى زيادة عدد الطلبات بشكل مطرد وتضم نطاقا واسعا من التخصصات. اليوم، يتم استخدام الطباعة ثلاثية الأبعاد عبر عدد كبير من الصناعات، في التطبيقات التي تدفع حدود التكنولوجيا الحديثة والابتكار.

براءة اختراع الطباعة ثلاثية الأبعاد 3D

الطباعة ثلاثية الأبعاد 3D نفسها كانت موجودة منذ ما يقرب من 30 عاما، ابتداء من عام 1984 مع تشارلز هال، الذي ذهب في وقت لاحق لتأسيس أنظمة 3D في عام 1986. من خلال تعديل التكنولوجيا المستخدمة في الطابعات النافثة للحبر التقليدية ثنائية الأبعاد ، أنشأت هال أول طابعة ثلاثية الأبعاد، وحصلت على براءة اختراع لطريقة التصوير المجسمة (سلا) وأدخلت الصناعة إلى التصنيع الإضافي.

مبدأ عمل المجسم في طباعة 3D

الأشعة فوق البنفسجية يتتبع المقطع العرضي لجزء على سطح حاوية تحتوي على راتنج فوتوبوليمر الأشعة فوق البنفسجية قابل للعلاج. لراتنج يتعرض للضوء علاج وتصلب، التمسك طبقة أدناه قبل أن ينحدر منصة من مسافة مجموعة ويضاف الراتنج أكثر السائل إلى ضريبة القيمة المضافة. ستكرر هذه العملية لكل طبقة مستعرضة لاحقة حتى يتم إنشاء الجزء ثلاثي الأبعاد 3D

الاستخدامات طباعة ثلاثية الأبعاد 3D

تستخدم تقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد بكثرة وبشكل أساسي في مجال الطب والصيدلة إلا أن لها تطبيقات في مجالات أخرى مثل الخزف والمعادن، وتشكيل قوالب الصب. ويقول إمانويل ساكس مبتكر الطباعة الثلاثية أن أساسيات تقنية الطباعة الثلاثية واحدة في كل حالة. وتستخدم تقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد في تصنيع منتجات تجارية ذات أسطح خاصة مثل المرشحات الصناعية وتتميز المرشحات المنتجة بطريقة الطباعة الثلاثية عن مثيلاتها المنتجة بطرق التشكيل التقليدية مثل طريقة التشكيل بالبثق أو طريقة الصب في القوالب، والتي غالبا ما تظهر بها بعض العيوب مثل التشققات .

تقنية الطباعة الثلاثية

وتتيح تقنية الطباعة الثلاثية كل الامكانيات لانتاج أسطح خاصة في مجال الخزف حيث يمكن التحكم في وضعية الأجزاء الدقيقة للخامات، مما يعرف بالطباعة الخزفية. إن طريقة الطباعة ثلاثية الأبعاد توحد المساحيق والمواد الرابطة بمرونة هندسية لم يسبق لها مثيل، وتختصر الطباعة الثلاثية الوقت اللازم لتسويق منتج جديد في العديد من المجالات وذلك بتحسين جودة المنتج، بالجمع بين التصميم والتصنيع مباشرة، وتخفض تكلفة المنتج بواسطة تخفيض تكلفة مرحلة التطوير و[التحديث كذلك يمكن زيادة معدل الانتاج بتخصيص كل ماكينة أو طابعة لانتاج نوعية واحدة من المنتجات، لذلك فإن الطباعة الثلاثية هي الثورة القادمة في التصنيع لكونها الرائدة في الانتاج السريع للنماذج الأولية وكذلك الأجزاء النهائية للمنتج.

الاستخدامات المستقبلية للطباعة ثلاثيّة الأبعاد

سوق الطّباعة ثلاثيّة الأبعاد استمر بالنمو منذ الإعلان عن براءة الإختراع الأولى لهلّ، والمساهمات في هذه السوق زادت خلال السنوات السابقة، ففي عام 2013 وصلت إلى 2.5 بليون دولار أمريكي، وفي عام 2014 كانت 3.8 بليون دولار، في حين أنه من المتوقع أن تصل هذه المساهمات إلى 16.2$ بحلول عام 2018.

هناك العديد من المجالات المفتوحة للطباعة ثلاثيّة الأبعاد حيث المحددات الوحيدة الموجودة هي توفر الطابعة ، أو تحديات برامج التصميم ثلاثية الأبعاد، من ناحية أخرى، يتوقع أن تمتلك الشركات خدمة الطّباعة عند الطلب، لتقوم بتلبية الطلب على المنتجات المخصصة ، حيث أن هذا الطلب سيستمر بالتزايد والنمو، موجها بتخصيص الطّباعة وكفاءتها. هذا بالإضافة إلى إنتاج هذه المنتجات المخصصة محليا ، بدلا من طباعتها أو إنتاجها في الخارج. ذكرنا أن سوق الطّباعة ثلاثيّة الأبعاد استمر بالنمو، وأن هناك العديد من المجالات التي تدخل فيها الطّباعة ثلاثيّة الأبعاد وتساعد على تطويرها ، مثل المجال الطبي ، صناعة المركبات الفضائية ، العربات ووسائل النقل ، الدفاع والأسلحة ، الحاسوب والإلكترونيات

 

شاهد أيضاً

البطيخ الأحمر

المحتويات الغذائيه للبطيخ

المحتويات الغذائيه للبطيخ البطيخ الأحمر أو ألجح أو الحبحب كما يسمى في بعض البلدان العربية …

اترك رد