الرئيسية / أماكن وبلدان / المسلمون في أوروبا

المسلمون في أوروبا

المسلمون في أوروبا

المسلمون في أوروبا

وأكد العلماء وجود زيادة سريعة لعدد المسلمين في أوروبا في العامين الماضيين بسبب الهجرة،

حيث بلغ عددهم، في منتصف عام 2016، نحو 25.8 مليون نسمة، ما يعادل 4.9% من إجمالي سكان أوروبا.

 

 3 سيناريوهات لزياده المسلمون في أوروبا

ويفيد الأول بأن حصة المسلمين في أوروبا ستزداد حتى 7.9% بحلول عام 2050 وذلك في حال وقف الهجرة فورا وبشكل تام.

ويقول السيناريو الثاني إن تلك الحصة ستزداد وستشكل نسبة 11.2% في حال استمرار الهجرة بوتائر متوسطة.

أما السيناريو الأخير فيفيد بأن حصة المسلمين في أوروبا ستبلغ بحلول عام 2050 نسبة 14%،

أي ستزداد 3 أضعاف تقريبا مقارنة بعام 2016 في حال زيادة الهجرة بالوتائر التي سجلت في الفترة ما بين عامي 2014 و2016.

 

المسلمون يجتاحون أوروبا خلال الـ30 عاما المقبلة.

 

.تقرير يؤكد: يصلون لخمس سكانها بحلول2050..قبرص الأكبر فى تعدادهم

بـ25%من سكانها..مسلمو إسبانيا يصلون لـ 4 ملايين..وانخفاض نسبة المسيحيين لـ61%

فيما وصفه سياسيون ونشطاء يمين متشددون فى أوروبا بأنها قنبلة ديموجرافية موقوتة،

ارتفاع نسبة المسلمين فى الاتحاد الأوروبى،

حذر تقرير بصحيفة “إيه بى سى” الإسبانية، من ارتفاع نسبة المسلمين فى الاتحاد الأوروبى،

مؤكدا أنه سيصل إلى خمس عدد سكان الاتحاد بحلول عام 2050.

ورجح التقرير ارتفاع عدد المسلمين بسبب زيادة معدلات الهجرة من البلدان الإسلامية وزيادة المواليد،

وانخفاض معدلات المواليد بين السكان الأصليين فى أوروبا، حيث سيصبح نسبة ارتفاع المسلمين 4.09%

فى عام 2020 وفى عام 2050 سيرتفع إلى 8.12% بينما يقل عدد المسيحين من 74.23% إلى 61.81%، وقالت إن هذا مؤشر خطر يهدد القارة العجوز.

إسبانيا ستكون أسرع الدول التى يرتفع بها نسبة المسلمين

ووفقا لمركز بيو فإن فى إسبانيا ستكون أسرع الدول التى يرتفع بها نسبة المسلمين حيث يرتفع من 1.6 مليون

فى عام 2020 إلى 4 ملايين فى 2050، أى بنسبة من 3.33% فى 2020 إلى 7.53% فى 2050،

وهذا هو أكبر نسبة تغير بين دول الاتحاد الأوروبى، وأيضا بريطانيا سيكون بها أكبر نسبة من المسلمين

فى أقصر وقت ممكن بنسبة من 6.14% فى 2020 إلى 11.31% فى 2020 .

وأشار التقرير إلى أن أعلى دول الاتحاد الأوروبى بوجود المسلمين هى قبرص

من 24.59% فى 2020 إلى 25.17% فى 2050، وبلغاريا من 14.22% فى 2020 إلى 14.86% 2050، وفرنسا من 8.32% فى 2020 إلى 10.88% فى 2050،

وبلجيكا من 7.44% فى 2020 إلى 11.78% فى 2050،

وألمانيا من 6.87% فى 2020 إلى 9.97% فى 2050، والسويد من 6.49% فى 2020 إلى 12.32% فى 2050، وتمثل الزيادة فى خلال 30 عاما 100 ألف مسلم.
بلجيكا
وفى بلجيكا، أظهر التحقيق أن أهم وأكثر الأسماء انتشارا على الإطلاق

محمد وآدم وريان وأيوب ومهدى وأمين وحمزة، وكلها أسماء إسلامية، كما دلل التحقيق بانتشار المساجد والجمعيات

الخيرية الإسلامية والحجاب بكثرة فى عدد من دول الاتحاد على توسع رقعة الإسلام وزيادة أعداد المسلمين.

القنبلة الديمقرجرافية الموقوتة

وأشارت الصحيفة إلى أن من خلال البحوث التى تعود تاريخها إلى 2014 فقد تبين أن دول الاتحاد الأوروبى الخمس

تعانى من التحرش الجنسى بشكل كبير، وأشار التقرير إلى أن النتائج أكدت إخفاق واضعى السياسات

فى مواجهة التحديات على نطاق واسع فيما يطلقونه على الإسلام والمسلمين “بالقنبلة الديموجرافية الموقوتة “.

وأشارت الصحيفة إلى أن التحقيق استغرق إعداده وقتا كبيرا للوقوف على حقيقة أوضاع المسلمين فى

دول الاتحاد الأوروبى، بالنظر إلى التدرج النسبى فى عدد المهاجرين، بصفة عامة، والمسلمين بصفة خاصة

على مدار ثلاثة عقود مضت، وهو ما ينبئ بأن المسلمين سيكونون فى يوم من الأيام هم القطاع الأعرض على مستوى الاتحاد”.

واستند التقرير فى نتائجه على بعض المعطيات، والتى جاء على رأسها “هجرة أعداد كبيرة من المسلمين لدول الاتحاد الأوروبى

وتحملهم لأى مصاعب قد تواجههم فى مقابل أن يقضوا سنوات تتيح لهم أن يحصلوا على الإقامة والجنسية،

ومن ثم يتمتعون بالحقوق الكاملة التى يتمتع بها سكان البلاد الأصليون،

كما جاء فى المرتبة الثانية “انخفاض نسبة المواليد بين أفراد السكان الأصليين الذين يجعلون العمل رقم واحد فى حياتهم، وذلك مقارنة بالمهاجرين الذين ينجبون بصورة كبيرة”.

 

شاهد أيضاً

فضل العشر من ذي الحجة

فضل العشر من ذي الحجة

فضل العشر من ذي الحجة من مواسم الطّاعة العظيمة العشر الأول من ذي الحجة ، …

اترك رد