الرئيسية / غرائب وعجائب / ساعة بيج بن الشهيرة سرقت من القدس

ساعة بيج بن الشهيرة سرقت من القدس

ساعة بيج بن (Big Ben) الشهيرة سرقت من القدس

  ساعة بيج بن الشهيرة سرقت من القدس تُعتبر ساعة “بيج بن” من أهم المعالم التي يحرص السياح على زيارتها في بريطانيا، فهي من أهم معالم العاصمة البريطانية لندن، وواحدة من أبرز المعالم السياحية حول العالم.

حقائق لا يعلمها الكثير عن ساعة “بيج بن” الأكثر شهرة في العالم ، والتي يسافر لها زوار من جميع البلدان لمشاهداتها ، حيث تعتبر من أهم المعالم التي يحرص السياح على زيارتها في لندن ، فيما ترددت روايات عن ان “بيغ بن” فخر بريطانيا ورمزها الوطني تعمل بمحرك فلسطيني عثماني مسروق من باب الخليل في القدس!! .

وبسبب أعمال الصيانة تصمت “بيغ بن” لأشهر طويلة ربما تمتد لسنوات ، نظرا لحجمها الكبير والدقة التي يستلزم مراعاتها أثناء الصيانة .

لماذا لقب “بيغ بن”ساعة “بيج بن” قد أشرف على تنفيذها وتصميم برجها وزير الأشغال البريطاني بنيامين هول ،آنذاك، ولمّا كان بنجامين ضخم الجسم، كانوا يطلقون عليه لقب بيغ بن، وقد أُطلق اسمه تكريماً له على جرس الساعة الضخم وفي ما بعد ليشمل الساعة نفسها، وبدأ عمل الساعة منذ 3 يونيو عام 1859م.

تشتهر الساعة بدقتها المتناهية في قياس الوقت، وتعتبر دقاتها رمزاً للتوقيت العالمي، ويزن جرسها حوالى ثلاثة عشر طناً، ويبلغ طول عقربيها 9 و14 قدماً.

وتوجد الساعة في برج القديس استيفان في الجزء الشمالي من مبنى البرلمان في دائرة ويستمنستر في العاصمة البريطانية، وبرج الساعة طوله 320 قدماً.

وقد قام بتصميم الساعة إدموند بكيت، وصنعها إدوارد دنت ومن بعد وفاته فردريك دنت.. ومنذ عام 1924م بدأت دقات بيغ بن تعلن الوقت عبر إذاعة الـ«بي.بي.سي» BBC يومياً.

واعتاد كثير من الناس حول العالم أن يسمعوا دقاتها قبل نشرات أخبار الإذاعة البريطانية.

ترميمات واصلاحات

وقد أظهرت دراسة أجرتها لجنة برلمانية أن ساعة “بيج بن” الشهيرة في لندن تحتاج إلى ترميم مكثف لإصلاح التآكل الذي تسببت به المياه والشقوق التي أصابت بناءها، بعد مرور أكثر من 35 عاما على آخر أعمال ترميم مماثلة.

وقال مصدر برلماني إن إعادة تأهيل الساعة التي تزن خمسة أطنان، ومن ضمن ذلك عقرب الدقائق البالغ طوله أربعة أمتار، قد ستستمر إعادة التأهيل ثلاث سنوات.

وقالت متحدثة باسم مجلس العموم البريطاني إن “أعضاء لجان تابعة لمجلسي البرلمان ينظرون حاليا في الدراسة وسيقدمون النصح بخصوص الجانب المختص بالأعمال حول أفضل الطرق للمضي في هذا الأمر”.

وأشار المصدر البرلماني إلى أن “الساعة هي في حالة تهالك إلى حد أنها قد تتوقف تماما”.

تكلفة باهظة

تتوقف دقات ساعة “بيج بن” الشهيرة في لندن لمدة يفترض أن تصل إلى ثلاث سنوات، بسبب أعمال الصيانة التي ستجرى عليها ، وتكلف العملية نحو 42 مليون دولار .

وستلزم ساعة “ييج بن” الأشهر في العالم التي تدق على رأس الساعة في لندن، وتصدر صوتا مختلفا كل ربع ساعة، الصمت لمدة “أشهر عدة” بسبب أعمال صيانة ستجرى عليها.

وأوضح ناطق باسم البرلمان “سنوقف آلية الساعة لمدة أشهر من أجل إجراء أعمال الصيانة الضرورية. وخلال هذه الفترة لن يدق جرس الساعة”، موضحا أنه سيدق فقط في المناسبات المهمة.

وتكلف أعمال الصيانة 29 مليون جنيه أسترليني (41,4 مليون دولار)، ويفترض أن تبدأ مطلع العام 2017 على أن تستمر ثلاث سنوات. وهي تشمل آلية الساعة والجرس الضخم البالغ وزنه 13,7 طنا الذي سيطلى مجددا وبرج الساعة كذلك.

وسيجهز البرج بمصعد كهربائي ليكون بديلا عن سلم من 334 درجة ينبغي صعودها للوصول إلى أعلى البرج. وسيتم استبدال الأنوار التي تضيء الساعة بمصابيح أقل استهلاكا للطاقة.

“بيغ بن” بمحرك فلسطيني عثمانى

ترددت قصة سرقة الساعة “بيج بن” ولم يعرف مدى صحة هذه القصة حتى الان حيث تشير بعض التقارير والروايات الفلسطينية الى أن ساعة بيغ بن فخر بريطانيا ورمزها الوطني تعمل بمحرك فلسطيني عثماني مسروق.

وتشير التقارير حول هذا الشان الى ان الساعة كانت تزين باب الخليل في القدس وتطلق اجراسها في كل ساعة، الا ان الجنرال اللنبي امر بتفكيكها وسرقتها وضعها في متحف لندن عام 1922 وتم نقل محرك الساعة الى ساعة بيغ بن !!

وشيد العثمانيون برج الساعة فوق باب الخليل بجوار القلعة على بناء مربع بلغ ارتفاعه 13 مترا. واستغرق بناؤه سبع سنوات وتم الفراغ منه في ذكرى اليوبيل الفضي لاعتلاء السلطان عبد الحميد الثاني عرش الخلافة عام 1909.

وبلغت تكاليف إنشائه 20 ألف فرنك فرنسي. وكان يمثل تحفة معمارية تستقبل القادمين إلى المدينة من جهة يافا والخليل، وكان يشمل أربع ساعات يراها السكان من مختلف الجهات.

الحكم البريطاني

وبعد سقوط فلسطين تحت الحكم البريطاني أصدرت “جمعية محبي القدس اليهوديه” قرارا بإزالة برج الساعة عام 1922 ، تارة بحجة شبهها ومنافستها لساعة “بيغ بن” اللندنية، وتارة بحجة بشاعة البرج، بينما كان الهدف الحقيقي إزالة ذكرى السلطان من أذهان السكان ومحاولة مسح ما يمكن من الذكريات العثمانيه.

وقاوم الأهالي ذلك القرار بعنف، إلى أن سرت شائعة بأن ستورس الحاكم العسكري عدل عنه بسبب اعتراض مصطفى كمال أتاتورك باعتباره من الآثار العثمانية.

لكن ستورس نقل الساعة ونصبها على برج صغير بُني على الساحة المقابلة لمبنى بلدية القدس خارج الباب الجديد. وبحجة أنها لم تكن فكره جميله وتحت هذه الحجه أمر ستورس بهدم البرج و سرقة الساعة بحجة نقلها إلى المتحف البريطاني حيث تم تفكيك المحرك وتركيبه ليصبح قلب ساعة “بيج بن” رمز بريطانيا الشهير.

ساعة باب الخليل

الصوره لساعة القدس الدقاقة المخبأه اليوم في لندن بعد ان كانت تزين باب الخليل في القدس وتطلق اجراسها في كل ساعة، الا ان الجنرال اللنبي امر بتفكيكها وسرقتها وضعها في متحف لندن عام 1922 وتم نقل محرك الساعة الى ساعة بيج بين !!

شيد العثمانيون برج الساعة فوق باب الخليل بجوار القلعة على بناء مربع بلغ ارتفاعه 13 مترا. واستغرق بناؤه سبع سنوات وتم الفراغ منه في ذكرى اليوبيل الفضي لاعتلاء السلطان عبد الحميد الثاني عرش الخلافة عام 1909. وبلغت تكاليف إنشائه 20 ألف فرنك فرنسي. وكان يمثل تحفة معمارية تستقبل القادمين إلى المدينة من جهة يافا والخليل، وكان يشمل أربع ساعات يراها السكان من مختلف الجهات.

وبعد سقوط فلسطين تحت الحكم البريطاني أصدرت جمعية محبي القدس اليهوديه قرارا بإزالة برج الساعة عام 1922

تارة بحجة شبهها ومنافستها لساعة “بيج بن” اللندنية، وتارة بحجة بشاعة البرج، بينما كان الهدف الحقيقي إزالة ذكرى السلطان من أذهان السكان ومحاولة مسح ما يمكن من الذكريات العثمانيه.

 

قاوم الأهالي

ذلك القرار بعنف، إلى أن سرت شائعة بأن ستورس الحاكم العسكري عدل عنه بسبب اعتراض مصطفى كمال أتاتورك باعتباره من الآثار العثمانية. لكن ستورس نقل الساعة ونصبها على برج صغير بُني على الساحة المقابلة لمبنى بلدية القدس خارج الباب الجديد. وبحجة أنها لم تكن فكره جميله وتحت هذه الحجه أمر ستورس بهدم البرج و سرقة الساعة بحجة نقلها إلى المتحف البريطاني حيث تم تفكيك المحرك وتركيبه ليصبح قلب ساعة “بيج بين” رمز بريطانيا الشهير.

 وحول تلك الساعة التاريخية الشهيرة هناك 10 معلومات وحقائق مثيرة أهمها:

1- تم بدء العمل في الساعة عام 1856، وافتتحت رسمياً بعدها بثلاث سنوات في الثالث من يونيو عام 1859.

2- يرجع اسمها إلى اختصار اسم بنجامين هول، وزير الإشغال البريطاني في فترة 1859، الذي أشرف على بنائها بنفسه.

3- تزن الساعة ما يقرب من 12.5 طن، ويزن جرسها ما يقرب من 13 طناً.

4- تعد من أشهر أجهزة العالم لقياس التوقيت، بسبب دقتها المتناهية، لذلك فهي تعد رمزًا للتوقيت العالمي.

5- الساعة تم تثبيتها على برج لندن، الذي تم تغيير اسمه إلى برج إليزابيث بمناسبة اليوبيل الماسي لجلوسها على العرش.

6- يبلغ طول عقربي الساعة 9 و14 قدماً، ويبلغ ارتفاع البرج الموضوعة عليه 320 قدماً.

7- بإمكان المسؤولين استبدال الأجزاء الميكانيكية للساعة بأخرى جديدة، لكنهم لا يفعلون ذلك لاعتبارهم أن الساعة جزء من التراث التاريخي لبريطانيا.

8- تعمل الساعة بطريقة فريدة قائمة على تحميل البندول قطعاً نقدية قديمة متعادلة الوزن، وعند سحب إحدى تلك القطع أو زيادتها، يؤدي ذلك إلى تغيير سرعة الساعة بمقدار 2.5 أعشار/ الثانية في النهار الواحد.

9- لأول مرة في تاريخ بريطانيا سمحت سلطات مبنى البرلمان البريطاني بنقل تليفزيوني حي لساعة “بيج بن” الشهيرة وهي تعلن قدوم الألفية الثانية.

10- تأخرت الساعة مرة واحدة فقط في تاريخها عندما وقف عدد من الطيور على عقرب الدقائق، فمنعه من التحرك.

ساعة “بيغ بن” ستصمت ل ـ4 سنوات

يدق جرس ساعة بيغ بن الشهيرة للمرة الأخيرة في 21 آب/أغسطس في لندن ثم يصمت أربع سنوات لتجديد البرج الذي ترتفع عليه، على ما أعلن البرلمان البريطاني الاثنين. وأشار البرلمان في بيان إلى أن “الدقات الشهيرة لساعة بيغ بن ستردد للمرة الأخيرة ظهر الاثنين 21 آب/أغسطس (11,00 ت غ) قبل البدء بأعمال تجديد كبيرة”.

وأوضح حارس الساعة ستيف جاغز أن “هذا البرنامج اللازم للأشغال سيحفظ الساعة على المدى الطويل ويسمح أيضاً بحماية برج إليزابيث الذي يحتضنها والحفاظ عليه”، داعياً العامة إلى زيارة المكان للاستماع إلى آخر دقات الساعة الشهيرة. وتشمل الأشغال الجانب التقني لطريقة عمل الساعة وأيضاً البرج البالغ ارتفاعه 96 متراً في قصر وستمنستر مقر البرلمان البريطاني الذي يسمى غالباً بيغ بن، فيما هذا الاسم لا يخص في الواقع سوى الجرس البالغ وزنه 13,7 طن.

غير أن الساعة ستظل تعطي الوقت الصحيح بفضل آلية عمل بديلة وستبقى واجهة واحدة على الأقل مرئية للعموم خلال أعمال التجديد. لكن سيتم قطع نظام تشغيل الساعة وبالتالي ستتوقف دقاتها التي بقيت تُسمع على مدى السنوات الـ157 الماضية من دون توقف تقريباً مع دقات مختلفة مرة كل ربع ساعة باستثناء الأحداث المهمة مثل رأس السنة. وأوقف الجرس عن العمل سابقاً بين سنتي 1983 و1985 خلال أعمال تجديد ثم في 2007 للصيانة. وثمة نظريتان بشأن أصل تسمية بيغ بن. الأولى مرتبطة ببنجامن هال المهندس الذي دُوّن اسمه على الجرس، أما الثانية فتشير إلى أن هذه التسمية أطلقت نسبة إلى بن كاونت الملاكم من الوزن الثقيل في أواسط القرن التاسع عشر.

شاهد أيضاً

المحتويات الغذائيه للخرمة (الكاكا)

المحتويات الغذائيه للخرمة (الكاكا)

المحتويات الغذائيه للخرمة (الكاكا)   فاكهة الكاكا منخفضة السعرات الحرارية ، ويمكن أن تكون خام …

اترك رد