الرئيسية / الدين / دعاء الخلوة مع الله

دعاء الخلوة مع الله

دعاء الخلوة مع الله

دعاء الخلوة مع الله

الدعاء لله ومناجاته اوقات فيها راحة وسعادة لا توصف فالله امرنا بالدعاء المستمر والاستعانة به

دون غيرة فى قضاء الحوائج فهو القادر على كل شئ سبحانه وتعالى

 روائع الخلوات مع الله:

لا تحتاج إلي حجز موعد مسبق بل كل الأوقات متاحة بين يديك وأنت من تقرر!!ما أكرمك يا الله !!لا تحتاج إلى اعتذار لإطالة اللقاء لأنه يحبك ويحب مناجاتك !
لا تحتاج للاعتذار بسبب تكرار الموضوع فهو يحب المُلحّين !
لا تحتاج لأن تكون صاحب عبارة منمقة وحجة دامغة لتنال طلبك ، فهو يعلم بحاجتك قبل سؤالك !
لن تصاب بالإحراج لو دمعت عينك أو تلعثمت كلماتك فالضعف بين يديه قوة وعزة !
يمكنك الاعتراف بالخطيئة دون أن تخاف من تبعات الاعتراف لأنه يحب منك الاعتراف بالاقتراف !
ما أجلّك يالله !!تنتهي لحظات خلوتك وقد وضعت بين يديه حاجاتك وتمضي .. والرب يدبر لك ما يصلح حالك ومآلك وأنت لا تشعر . . .

حين تنادي (يا رب ..أبشر لن تخيب !!إما ملبى لك النداء .
أو مدفوع عنك البلاء .
أو مكتوب أجرك في الخفاء .

حدثنا وكيع قال حدثنا الأعمش عن جامع بن شداد عن مغيث بن سمي قال : كان رجل ممن كان قبلكم يعمل المعاصي فاذكر يوما فقال : اللهم غفرانك غفرانك ، فغفر له .

ما علم النبي صلى الله عليه وسلم الأعرابي حين جاء يسأله ( 1 ) حدثنا أبو معاوية عن حجاج عن إبراهيم السكسكي عن ابن أبي أوفى قال :

جاء أعرابي إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال : يا رسول الله ، علمني شيئا يجزيني من القرآن فإني لا أحسن شيئا من القرآن ،

فقال له رسول صلى الله عليه وسلم : قل سبحان الله والحمد لله ، ولا إله إلا الله ، والله أكبر ولا حول ولا قوة إلا بالله ،

فعدها الأعرابي في يده خمسا ثم ولى هنيهة ثم رجع فقال : يا رسول الله ، هذا لربي فما لي ؟ قال : قل :

اللهم اغفر لي وارحمني وعافني واهدني ، فعدها الأعرابي في يده خمسا ، ثم انطلق فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : لقد ملأ الأعرابي يديه من الخير إن هو وفى بما قال .

داود عليه السلام

وقد أوحى الله تعالى إلى داود عليه السلام. فقال: يا داود مالي أراك منتبذًا وحيدًا؟ قال: إلهي قليتُ الخَلق من أجلك. فقال:

يا داود كن يقظانًا وارتدِ لنفسك أخدانًا وكل خدن لا يوافقك على مسرتي فلا تصاحبه أي لما كان هدفك نحن وعزمك في مقرنا فلا تفتح قلبك لغيرنا.

اللّهم اجعل سريرتنا خيرًا من علانيتنا وأحسِن علانيتنا، وصلّ وسلّم على سيدنا محمد وعلى آله وأصحابه ذوي الصدق والإحسان.

 

شاهد أيضاً

المبيت في مزدلفة

المبيت في مزدلفة

   حكم الوقوف بمزدلفة والمبيت فيها؟ وما قدره؟ ومتى يبدأ الحاج الانصراف منها؟ مجموع فتاوى …

اترك رد